كلمة السيد الرئيس

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله،،

فبحمد الله وتوفيقه تبوأت مجموعة دله البركة مكانة رفيعة في مجتمع الاعمال السعودي والاقليمي والدولي وسنواصل طموحنا بعزيمة الشباب لتحقيق المزيد من التألق بمشيئة الله. ولو عدنا إلى الوراء قليلاً لوجدنا أن عمر دله البركة يتجاوز الأربعين عاماً بقليل وهي فترة زمنية قصيرة نسبياً في مجال الأعمال، إلا أنها بالنسبة لنا كانت تجربة حياة وتحديات نجحنا ولله الحمد في تخطيها بثبات ومثابرة. أصبحت دله البركة اليوم مجموعة أعمال كبرى، تدير استثماراتها من مقرها الرئيسي في جدة في مختلف المجالات، كالتجارة والعقار والخدمات المالية والرعاية الصحية والتشغيل والخدمات والمواصلات. نحن نركز في أداء أعمالنا على الجودة العالية للمنتجات والخدمات، والاستثمار في مشاريع مجدية في مختلف المجالات بما يحقق الفائدة للمستثمرين والمجتمعات، إضافة إلى اهتمامنا بتنمية المشاريع وفرص الأعمال في مختلف دول العالم هدفنا الأسمى هو جعل اسم دله البركة مرادفاً لتنمية المجتمع وتأهيل أفراده وإيجاد فرص العيش الكريم للمجتمعات حول العالم. أترككم الآن لتتصفحوا هذا الموقع بحرية تامة للتعرف أكثر على أعمال المجموعة وإنجازاتها التي لم تكن لتتم لولا فضل الله وتوفيقه ثم التزامنا بتعاليم الدين الحنيف.

  صالح عبد الله كامل